أعراض الحمل المبكر و الحمل الكاذب

أعراض الحمل

أعراض الحمل المبكره:

أعراض الحمل الاولي هي اعراض عديده ومتعدده، ولكن لا يؤخذ بها لانها قد تكون بسبب عدة امور اخرى
مثل التعب او الاصابة بارتفاع الظغط، او اعراض نفسيه اخرى.

لذا فسوف نستعرض لكم عن أعراض الحمل الأولي ، والتي من المحتمل ان تكون تنبيه لحدوث الحمل، 
ولكن كما ذكرنا لا يؤخذ بها فورا قبل القيام باختبار حمل.

أعراض الحمل الاولي عند اخصاب البويضه:

  1.  بعد حدوث العلاقة الزوجيه ويبدا فترة اخصاب الحيوان المنوي للبويضه،وتبدا البويضه في اكمال مسيرتها
    نحو الرحم فاثناء عملية الانغراس في الرحم، تشعر المراه بتقلصات مؤلمه في الرحم، مثل تقلصات
    الدورة فذلك نتيجة كما ذكرنا انغراس البويضه في الرحم مما تتنج هذه الالام، والتي تعني بمثابة
    أعراض الحمل المبكرة.
  2. رؤية بعض قطرات من الدم، وذلك بسبب عملية انغراس البويضة في الرحم، مما قد يعمل على نزول
    بعض قطرات الدم والتي تكون ذات لون بني غامق.
  3. ثم يتلوا هذا الامر طبيعيا تاخر ميعاد الدورة الشهريه، عن الوقت المعلوم لدى المراه، فقد يكون ايضا 
    هذه علامات أعراض الحمل المبكرة والتي راعى بعدها عمل اختبار او تحليل حمل فورا.

أعراض الحمل الاولي بعد انغراس البويضه في الرحم:

  • القىء و غثيان المعدة المزمن، بدون اي سبب او تناول شىء مضر او متعب للمعدة، قد يعمل هذا الامر ايضا
    عل التنبىء بأعراض الحمل الاولي، ولكن يراعى عدم اخذ اى مواد عشبية او كيميائيه حتى عمل تحليل 
    يطمئن على المراه وعلى جنينا ان كانت هذه أعراض حمل مبكرة.
  • الدوار والاغماء المفاجىء بدون اى تعب او ارهاق او ضغوط نفسيه يوحي ايضا بضرورة التسرع واستشارة
    الطبيب لعمل التحاليل الازمه، لمعرفة السبب وراء ذلك فربما تكون اعراض حمل مبكره.
  • كبر حجم الثدي عن ما سبق، ربما تكون نتيجه نشاط الهرمونات التي يفرزها السم نتيجة تنباه بحدوث حمل
    في الرحم.

ما الواجب فعله في حالة التنىء بأعراض الحمل المبكر:

من الواجب بيعيا استشارة الطبيب فورا، واجراء عدة تحاليل لاكتشاف وجود حمل او لا، وربما يتم هذا الاجراء 
ايضا في المنزل عن طريق الاستعانه باختبار الحمل الموجود في الصيدليات، وذلك لان هذا الاختبار يقوم
باكتشاف هرمون معين يسمى بيتا والتي تفرزه المشيميه في حال تكونها، ويفرز هذا الهرمون في البول
فيتم اختبار الحمل باكتشافه فورا ويعى نتيجة اجابيه بوود الحمل، بينما اذا اعى نتيجه سلبيه هذا لا 
يعنى عدم وجود الحمل على الرغم من وجود جميع أعراض الحمل ، ولكن ربما هذا الهرمون لم 
يتم افرازه بكميه عاليه، لذا يراعي تكرار الاختبار مرة اخرى بعد اسبوع واحد، واتباع التعليمات 
الموجودة على اختبار الحمل بكل دقة، كما يراعى ايضا استشارة الطبيب لانه الافضل والاضمن
على صحة المراه وجنينها في حالة حدوث حمل ، او معرفته للحمل الكاذب وتبينه للمراه، حتى 
لا تعطي امل زائف على على حدوث حمل لها.

الحمل الكاذب وأعراض الحمل الحقيقيه:

أعراض الحمل الحقيقة هي نفس أعراض الحمل الكاذب وذلك بسبب بعث اشارات من المخ للغدة المسئوله
عن الهرمونات المبيض فتجعلها تفرز هرمونات الحمل ، وذلك بسبب الضغ النفسي والتوتر الموجود داخل المراه 
بسبب تعرضها للعقم او تاخر الحمل، وللمشاكل النفسية التي تتعرض لها من قبل نفسها ، او من قبل زوجها
او من المحيطين بها، لذا يراعي ابعاد المراه عن جميع هذه المشاكل وعلاجها نفسيا اولا ثم البدء في تنظيم 
دورتها الشهريه وبدء استخدام نوعية اخرى للعلاج.

 

1

اترك تعليقاً