اعراض الحمل
اعراض الحمل

اعراض الحمل بعد الدورة

اعراض الحمل
اعراض الحمل

اعراض الحمل فى الأسبوع الأول الحمل هو هبة من الله عز وجل يعطيها للزوج والزوجه، لذا يكونان في سعادة كبيره حين معرفتهم بقدوم ضيف جديد، و يتم معرفة ان المراه حامل من خلال أعراض معينة تسمى أعراض الحمل ويظهر أول اعراض الحمل قبل الدورة بعشر أيام

فاعراض الحمل كثيره ومتنوعه، ولكن بعضها يختلف من أنثي لأخرى، وبعضها تظهر في بداية الحمل، وبعدها يظهر في قرب الولاده، لذا يجب عن الأم أن تكون لديها خبره في معروفة اعراض الحمل.

حتى تكون على دراية كاملة بمولودها، وتبدأ في العنايه به عن طريق متابعتها من قبل أطباء متخصصين بالحمل ، لذا سوف نتناول في هذا المقال الحديث عن أعراض الحمل بصفة عامة والأمور الواجبة على المرأة فعلها حتى تتخطى هذه الأعراض بأمان.

أعراض الحمل الطبيعيه:

أولا توقف الدورة الشهرية عن النزول:

يتم الأخذ بهذا الأمر في حاله إذا كانت الدورة الشهريه تأتي بانتظام ودون حدوث أى ضغط نفسي للمراه، لأنه لايؤخذ بهذا الامر في حالة التوتر أو الخوف او الضغوط النفسية أو توهم المراه بحدوث الحمل نتيجه رغبتها الشديده بأن ترزق بطفل، فكل هذه الامور قد تؤدي الى إنقطاع الدورة الشهريه ولكن دون حدوث أي حمل بمعنى الحمل الكاذب.

بينما في الحلات العاديه والطبيعيه لأي مرأة تأتي دورتها الشهريه في يوم معلوم في الشهر وتنقطع فجاه فيكون هذا من أعراض الحمل الطبيعيه.

تعرفى عى طريقة حساب أيام التبويض لحدوث الحمل

 ثانيا: الارهاق في الجسم والخمول:

إذا كانت المرأة في كامل صحتها الطبيعيه بدون أى تعب في الجسم أو الجهاز الهضمي ، ولاحظت فجأة في ميلها إلى القىء وإرهاق العام في الجسم وميولها للنوم، فهي من الامور الطبيعية التي تدل على أعراض الحمل، وايضا ربما لا يؤخذ به، فنلاحظ ان العديد من الحوامل كانت الفترة الاولى من حملهم بدون أى شعور بأى تعب إطلاقا ، فهو أمر قد يحدث لبعض السيدات دون غيرهم، ولكن في الأغلب يحدث لمعظهم لأنه نتيجة التغيرات الفسيولوجيه في الجسم نتيجة الحمل، تجعل الجسم في حالة شعور بشىء داخلى غريب، فيصبح الجسم مريضا ومرهقا في الفترة الاولى من الحمل، حتى يستوعب الجسم هذا الامر.

ثالثا : الوحم:

ربما أيضا من الامور التي تدل على اعراض الحمل، ولكن أيضا لايؤخذ بها مئه بالمئه، ولكنها من الامور التي تحدث للمراه الحامل أثناء حملها، وهي شعورها برغبتها في تناول شىء معين وضرورى وتشتهيه له بشده

رابعا : تغير حجم الثدي:

من اعراض الحمل أيضا تغير في شكل الثدي والتي يصاحب كبر حجم الثدي بشكل كبير ، نتيجة لبدء تنشيط الهرمونات في إفراز اللبن عند الولاده، كما انه أيضا تظهر العديد من الأوعيه الدمويه على الثدي ، وربما تشعر الأنثى في هذه الفترة بالوخز والالم في منطة الثدي.

خامسا : الدخول المستمر للحمام:

بسبب ظغط الرحم على المثانه في فترتان أولها في بداية الحمل نتيجة بدأ كبر وامتداد الرحم مما يتم الظغط على المثانه فيزداد عدد مرات الدخول للحمام بشكل مستمر، والفترة الثانيه عند قرب الولادة وهي الفترة التي يبدا فيا راس الجنين بالظغط على مثانه الحامل مما يعرضها للدخول المستمر للحمام للتبول ويعتبر هذا الامر أيضا دليل على اعراض الحمل.

زيادة حجم البطن:

يعتبر من أعراض الحمل أيضا زيادة وكبر البطن واشتهاء الانثى للاكل بشكل كبير ، عن ما سبق نتيجة لبدء الرحم في الامتداد نتيجة كبر حجم الجنين ولكن هذا الامر لا يلاحظ بالنسبة للناظر العادى بينما الانثى تشعر به، إذا انتبهت لكمية الاكل التي تشتهيه يوميا ، وملاحظه حجم البطن الممتده، ولكن بدايه ما يتم رؤية هذا الامر بوضوح يكون في نهاية الشهر الثالث.

حركة الجنين:

يبدا الجنين في الحركة من الشهر الرابع فتشعر به الحامل ، ولكنها تكون حركه ملموسه بسيطه ، ولكن في الحقيقة الحركة الفعلية للجنين تكون في الشهر الثاني للحمل ولكم لا يتم الشعور بها الا عبر الموجات فوق الصوتيه ، وتعتبر حركة الجنين من الأمور الطبيعية والمؤكدة على اعراض الحمل.

اعراض الحمل

الامساك وقلة النوم المفجاه:

إذا كنتي ذات مواعيد منظبطه في نومك، دون الإسراف في شرب أى منبهات ولاحظتى صعوبه مفاجاة في النوم ليلا، وكذك الشعور بالإمساك المزمن فهذه تعتبر من أعراض الحمل ولكن الثانويه فالاعراض الحقيقية بنسبة كبيرة ذكرناها في بداية المقال:

تعرفى من هنا على كل ما تريدين معرفتة عن الحقن المجهرى

تورم اللثه:

من الأعراض الثانويه للحمل أيضا هي تورم اللثة بشكل كبير ، وقد يحدث أيضا نزيف فيها، نتيجة تدفق الدم في الجسم ، وشعوره بعدة تغيرات مختلفه مما يحدث إنتفاخ وتورم في منطقة اللثة بالفم، ونزول بعض الدم منها.فلا تهرعي ولا تستخدمى اي دواء اطلاقا بل قومي باستشارة الطبيب فورا، لان في حالة إذا كان هناك حمل وفي بداية الثلاث الشهور الاولى ، أي دواء يدخل الجسم يعرض الجنين للتشوهات أو الاجهاض، لذا كوني في غاية الحرص.

الدوار والصداع بكثره:

تعتبر أيضا من أعراض الحمل الثانويه ، وهي كثرة الدوار بمعنى الدوخة أو الإغماء المتكرر ، نتيجة التغيرات المصاحبة داخل الجسم ، وتهيئته للحمل ، وإفراز العديد من الهرمونات داخل الجسم التي لم تفرز في حالة الحمل فقط، كذلك الصداع والعصبيه الزائدة ، أيضا كل ذلك إذا أتى فجأة ربما يكون من أعراض الحمل ولكن أيضا في هذه الحالة يجب على المرأة اللأ تستعين باى دواء للصداع أو أى أدويه إطلاقا بل  يجب عليها عمل تحليل حمل ، وإستشارة الطبيب فورا.

ظهور الدوالي: قد يظهر أيضا دوالى كثيرة في الجسم وخصوصا في الساقين، والتي تدل عل اعراض الحمل نتيجة إنتفاخ وتورم الاورده ، فلا يتم الهلع من هذا الأمر فهي فترة الأولى من الحمل قد يحدث بها أي شىء حتى يبدأ الجسم في الهدوء والإستجابه لهذه التغيرات لذا يراعي الرجوع للطيب فورا ، واستشارته دون أخذ أى دواء او أي أعشاب.

ظهور تشنجات بالقدم:

نتيجة إمتداد الرحم وكبر الجنين فيه قد يظغط الرحم على المنطقة السفلى بشكل كبير ، وخاصة في التوأم مما يعمل على حدوث بعض التشنجات في القدم، ويراعى في هذا الامر الهدوء حتى يبدأ التشنج في التفكيك وعودة الجسم لطبيعته ففي حالة العصبيه الزائده ، مع التشنج قد تضر بالحامل بنسبة كبيره، لذا لابد عليكى ان تكوني هادئه خلال فترة الحمل ، ولا تفكر غير في طفلك وصحته.

الشعور بالأنتفاخ:

بالرغم من صعوبة القدرة بالتمييز بين إنتفاخ  قبل الدورة الشهرية، والإنتفاخ الناتج من الحمل، فإذا تأخرت دورتك عن الميعاد الطبيعى لها ، و تشعرين بأعراض حمل ، فمن الأفضل اعتبار ذلك دلالة أخرى على وجود الحمل

ما الذي تفعله المراه في حالة التاكد بحدوث هذه الاعراض:

في هذه الحالة يجب عليكى فورا، أن تتوقفي عن إستخدام أي علاج ، وتقومي باستشارة الطبيب فورا وعمل تحليل حمل، وإذا كنتى مصابة بمرض السكر أو الظغط أو أي مرض يجب المتابعه مع طبيبك وعرض الأدويه المتناوله عليه.

حتى يبدا هو بإتخاذ القرار لضمان سلامتك أنت والجنين، بدون حدوث أي أعرض جانبيه للحمل ، وبهذا نكون قد تنولنا في هذا المقال بصفة عامة عن أعراض الحمل الاوليه والثانويه وإستعرضناها بشكل كامل ، وما يجب على المرأة فعله في حالة التأكد من هذه الأعراض.

تعرفى من هنا على أعراض الحمل خارج الرحم

طرق فحص الحمل

هناك الكثير من الطرق التي يستعين بها الكثير من السيدات في فحص الحمل، وتتضمن طرق فحوص مخبرية وكذلك فحوص منزلية داخل المنزل.

أولا: اختبار الدم للحامل

تعد اختبار فحص الدم من الطرق الدقيقة التي تستخدمها السيدات في عملية الفحص، وذلك لأن  لدقة نتائجه وصحتها وفضلا على أنها تحدد بداية عملية الحمل، ويتم الكشف عن الحمل بعد أسبوع من عملية الإباضة على الاختبار المخبري، والذي يعتمد على القياس الدقيق لمعدل إنتاج هرمون الحمل في الدم.

وهناك نوعين من فحص الدم هما فحص الدم النوعي والذي يحدد عملية الحمل أو نفيها، والنوع الأخر هو فحص الدم من خلال قياس هرمون الحمل في الدم، ويفيد ذلك الفحص في الكشف عن الحمل في الأسابيع الأولي والتي لا تستطيع طرق التقليدي للفحص المنزلي الكشف عن الحمل في الفترة المبكرة منه.

ثانيا: فحص الحمل المنزلي

يعتمد ذلك الفحص من خلال الكشف عن توافر هرمون الحمل في البول، والذي يتم الكشف عن في الفترة الزمنية بين 6-14 يوما من عملية الإخصاب، والتي تبدا من خلال إنتاج الجسم للبويضة المخصبة في رحم الأم والتي يرتفع تركيز هرمون الحمل في الأيام الأولي من عملية الحمل، ويتم إفراز ذلك الهرمون من خلال خلايا مشيمة الطفل.

ويستخدم ذلك الاختبار من خلال وضع عينة من البول على شريحة الاختبار وتركه لدقائق وإذا كان النتيجة إيجابية دل على وجود الحمل، والذي يجب العناية الشديدة من جانب المرأة للحفاظ على الحمل ومتابعة الحالة الصحية للجنين، وفي حالة نتائج الاختبار سلبي يجب إعادة الاختبار مرة أخري بعد فترة من الاختبار، ويجب عمل الاختبار في الفترة الصباحية وذلك لأنها أكثر فترة يتم تركيز هرمون الحمل لدي السيدات.

اتمنى ان يكون المقال قد نال رضا جميع قراءنا واي استفسار يرجى تركه اسفل المقال وسوف يتم الرد عليه فورا.

تعرفى من هنا على علامات الحمل الأكيدة

1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *