وسائل منع الحمل

وسائل منع الحمل

هناك الكثير من الأمور الهامة والتي يجب مراعاتها والتفكير فيها جيداً قبل اختيار وسيلة منع الحمل المناسبة، من ضمن هذه الأمور هل وسيلة الحمل هذه آمنة ويمكن استخدامها بشكل سهل ومباشر أم هي تحتاج إلى تدخل الطبيب أم لا،
فإذا حدث حمل هل هناك خطورة على صحتي وعلى صحة جنيني من جراء هذه الوسيلة، كل هذه الأمور يجب أن تفكري بها جيداً قبل اختيار الوسيلة المناسبة.

وسائل منع الحمل :

أولا : اللوب المانع للحمل:

1-لا تستغرق عمليه وضع اللوب سوى دقائق معدودة.
2-  يستمر اللوب بداخل الرحم لعدة سنوات قد تصل لعشر سنوات.
3- يمكن ممارسة الجماع بكل أمان وحرية بعد تركيب اللوب مباشرة.
4-  لا يمنع الإباضة الشهرية ولا يسبب أي من الاختلافات الهرمونية بجسد المرأةن  فعال جداً في منع الحمل.
5-  رخيص الثمن نسبياً ما عدا الأنواع الهرمونية منه ومتوافر بجميع الصيدليات والمستشفيات.
6-  لكن له بعض المضاعفات البسيطة وهي أوجاع في أسفل منطقة البطن، نزف رحمي خلال الفترة الأولى من تركيبه، 7- 7- إمكانية انزلاقه من مكانة وهو شيء نادر لا يتجاوز 10%.

ثانيا : حبوب منع الحمل للمرضعات:

1-  تحتوي على هرمون البروجسترون والذي يعمل على منع الإباضة الشهرية لدى النساء وبذلك توقف عملية التبويض نهائياً.

2- لا تؤثر على عملية الجماع لدى المرأة كما أنها مناسبة جداً للمرأة المرضعة وليس لها تأثير على الرضاعة.

3- أمنة جداً في منع الحمل ولكن مع الاستخدام الدقيق لها وبمواعيد منتظمة.

4- يمثل الآثار الجانبية لها هو أنها قد تسبب زيادة في الوزن وقد تسبب الحمل الخطأ عند عدم الانتظام عليها في مواعيد محددة.

ثالثا :حقن منع الحمل:

1- أيضا تحتوي الحقنة على هرمون البروجيسترون والذي يمنع الإباضة داخل الجسم وبالتالي تمنع الحمل.
2- رخيصة الثمن ومتوافرة لدى جميع الصيدليات ومراكز تنظيم الأسرة.
3- لا تؤثر على العملية الجنسية ويستمر تأثير الحقن لمدة شهور.
4- قد تقي من الإصابة بسرطان الرحم.
5-  لكن من ضمن عيوبها عدم انتظام الدورة أو قد تؤدي إلى منع نزولها.
6- لابد من أخذها عن طريق الطبيب.

رابعا :الكبوت او الواقي الذكري:

هو عبارة عن أنبوبة رقيقة جداً من مادة مطاطة كالبالون وتلبس فوق القضيب أثناء الجماع مما يمنع نزول المني داخل رحم المرأة، ورخيصة الثمن ومتوافرة في معظم الأماكن، سهلة الاستخدام وتستخدم دون مراجعة الطبيب كما أنها تقي من الإصابة بالأمراض الجنسية.

ولكن من عيوبه، أنه قد تفقد اللذة الجنسية لدى الطرفين، كما أنها قد تنزل أو تتعرض لقطع أثناء الجماع مما يؤدي إلي نزل السائل داخل الرحم وتصبح غير آمنة.

خامسا: كبسولات تزرع تحت الجلد:

هي عبارة عن كبسولات مطاطية تحتوي على هرمون الاستروجين مما يمنع نزول البويضة وتستخدم لمدة خمس سنوات، وفعالة وآمنة جداً في استخدامها كما أنها يمكن نزعها بسهولة متى رغبت المرأة في ذلك، لكن من عيوبها أنها عالية الثمن في تكاليفها، ولا يمكن وضعها إلا بواسطة الطبيب وقد تطول مدة الحمل بعد نزعها.

سادسا: القذف الخارجي:

تحدث  القذف الخارجي عن طريق قيام الرجل بالقذف خارج المهبل، و لا تحتاج إلي طبيب وغير مكلفة من الناحية المادية ومتوفرة في كل وقت، ولكن من عيوبها هي أنها لا يسيطر الرجل على القذف.

سابعا :غلق قنوات فالوب:

تحدث غلف فنوات فالوب  عن طريق غلق قنوات فالوب بواسطة عملية جراحية وبذلك يتم انتهاء عملية الإباضة نهائيا، ولكن من عيوبها أيضا إذا رغبت المرأة في الحمل يجب عليها إجراء عملية جراحية مرة ثانية.

1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *